اشرقات ثقافيةمنوعات

التوحد بعيونٍ سينمائية..

تحاول السينما جذب الجمهور بالحديث عن كل ما يهمه، لكنها قليلاً ما تتجه للفئات المهمشة والمستضعفة، ربما لأن النزعة الاستهلاكية وحاجة الجمهور للترفيه تتفوق على حاجته في التعاطف مع قصص الآخرين، رغم ذلك ففي الفن السابع تصدق مقولةٌ واحدة: “العبرة ليست في الحكاية..إنما في طريقة عرضها”، لهذا السبب ربما تألق عدد من الأفلام والممثلين من خلال أدوار حاكت أمراضاً نفسية وجسدية، في هذا المقال نستعرض وإياكم عدداً من الأفلام الممتعة، المناسبة للعائلة، والتي تتحدث عن قصص إبداعية وتحديات لمرضى التوحد باختلاف جنسياتهم وألوانهم وأفكارهم..

Rain Man
رجل المطر، هو فيلم درامي أنتج سنة 1988، ينقل قصة حقيقية عن الأمريكي Kim Peek، المصاب بالتوحد والذي يمتلك ذكاء استثنائيا في الآن ذاته.
وينقل الفيلم قصة أخوين يتيمين، الكبير “دستين هوفمان” المصاب بالتوحد، والأصغر سنا “توم كروز”،الذي اكشتف بعد وفاة والده أن له شريكا في الإرث، إلا أن هذا الشريك ليس شخصا عاديًا، بل هو اخ أكبر مصاب بالتوحد.
حصل الفيلم على أربع جوائز أوسكار، عن أفضل فيلم، وأفضل مخرج سينمائي، وأفضل نص سينمائي أصلي، وأفضل ممثل عادت لهوفمان.
My Name is Khan
ومن بوليوود (السينما الهندية)، طرح فيلم “اسمي خان” عام 2010.
وعرض الفيلم قصة معاناة المصابين بالتوحد، والتي قام بأداءها نجم السينما البوليودية شاروخان، إذ قدم شخصية رزوان خان، المسلم الهندي الذي يعاني من مرض التوحد، وينتقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية ليلتحق بأخيه هناك ويعيش معه بعد فقدانه والدته التي كانت تهتم به، حيث سيلتقي “مانديرا” ويسعى للارتباط بها في ظل أحداث متتالية، عقدها انهيار برجي التجارة العالمي، وما أعقب الحادث من اضطهاد استهدف المسلمين على وجه الخصوص، ليعيش رزوان قصة أشبه بالخيال في رحلة بحث عن الرئيس الأمريكي لاثبات براءته من تهمة الارهاب اللصيقة بالمسلمين في امريكا.
I Am Sam
الفيلم الدرامي”أنا سام” والمنتج عام 2001، شكل قصة قاسية التصقت بالأذهان، حيث قدم شون بن وميشيل فايفر وداكوتا فانينغ، قصة العلاقة بين أب مريض بالتوحد، ينجب طفلة عادية ويقاتل من أجل الحصول على حكم بالوصاية عليها، ضمن أحداث قوية يحاول الأب من خلالها إثبات قدرته على تحمل مسؤولية طفلته وضمان حياة عادية لها، بالرغم من صعوبة الحياة اليومية عليه شخصيا!
Mercury Rising
“ارتقاء عطارد” فيلم أنتج عام 1998، ولعب أدوار البطولة فيه كل من بروس ويلس، أليك بولدوين، في قصة تنقل حياة طفل مصاب بالتوحد، يكشف لغز شفرة تابعة لوكالة الأمن الوطني الأمريكية على الأنترنت، ويدخل متاهة الهرب من مسؤولين بالوكالة سعوا للتخلص منه، عبرقتل والديه بداية، إلا أنه نجى بأعجوبة بمساعدة ضابط أمريكي.
Forrest Gump
“فورست جامب” أنتج في 1994، وهو دراما رومنسية كوميدية أمريكية، مستوحاة من رواية ونستون جرووم الصادرة عام 1986.
وتقدم القصة حياة فورست غامب المتوحد من ولاية ألاباما، والذي عايش أحداثا قوية في الفترة ما بين 1944 إلى 1982.
فاز الفيلم في حفل توزيع جوائز الأوسكار السابع والستين بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم، وأفضل ممثل نالها توم هانكس، وأفضل مخرج، وأفضل تأثيرات بصرية، وأفضل كتابة وأفضل مونتاج.
Mozart And The Whale
فيلم “موزارت والحوت”، ويتناول قصة شاب وفتاة لديهم متلازمة اسبرجر، دونالد ينضم إلى مجموعة صغيرة للأشخاص المصابين باضطراب التوحد والذين حالتهم كحالته أو حالات أخرى أشد، إيزابيل (رادها ميشيل) تنصحها طبيبتها النفسية بالانضمام إلى المجموعة، وتبدأ قصة تعارف فريدة بين دونالد وإيزابيل، يظهر دونالد تعلقًا غريبًا بالأرقام وقدرة فريدة في مجال الحساب ويحصل على وظيفة مهمته فيها “معرفة أين أخطاء الكمبيوتر”.
Brilliant Young Mind
وفي فيلم “عقل ذكي ناضج”، 2014 يلعب “آسا باتيرفيلد” بطل الفيلم دور طفل مصاب بمرض التوحد، وهو مراهق يجد متعة في التعامل مع الأرقام أكثر من اللعب مع أقرانه، لكن بعد أن يلتقي صديقه ناثان بهُمفريز أستاذ الرياضيات المميز الذي يقوم بدوره الممثل “راف سبول”، يتغير كل شيء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق