منوعات

“خفايا الكتب “

بينما وأنتَ تقرأ في عزلتكَ ، ينتابكَ شعور غريب من نوعه يجعلكَ تسرح بين صفحات الكتاب، وفي عالم الخيال و التجول بين العوالم والأمصار، شارد الذهن، حائرٌ بالأمل، يجعلكَ تسرح وتفكر وتتأمل بين عقول وأفكار العظماء القيمة بين صفحات الكتب..
إلا هي ذات قيم بينة و عظيمة، ويجعلكَ تعيش ماضيهم و واقعهم والأيام المؤلمة والسعيدة والقصص التي عاشوها آنذاك..
تجعلك تمضي قدمًا وتتأمل وتفكر وتستنج بالماضي والحاضر، في حضرة الاشتياق لكل ما هو حافل بالسعادة و الأمل المشرق و المستقبل الأجمل…
كم هي الأمور التي نحتاجها في التعرف على الحلول والوصول إلى البراهين لكل معضلات أمورنا الحتمية في آنٍ واحد.
في حيرة من أمري، وأنا أقلب صفحات الكتاب وأتجول بين الكتاب والرواية الثانية والأخرى..
يجعلني أتشوق أكثر وأكثر لأتعمق في جميع العوالم والحقائق وبحور الخيال ، في البحث عن الحقيقة الكامنة..
إلا أنها تجربتي في القراءة الحقيقية للبحث عن ملذات المعرفة و الأدب والإنساني، في التعرف على مجريات وأحداث الأدباء والعظماء…
فهو شعوري عندما أقرأ، تفكيرٌ مُتعب، وجَسد مُنهك، وغارق في بحور الفكر ، شّارد بين صفحات الكُتب…
أبحث عن تفاصيل وأحداث جديدة في واقع أبى الزمن فيه أن يتغير، وأرى الأجمل عن كُثب…

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق