ثقافية، تربوية، اجتماعية، سياسية

أحاسيس مبعثرة

أتجول من غرفة لغرفة وقدماي لاتقوى على رسم خطواتي ،ودموعي تلك التي لم أستطع حبسها داخل زنزانة عيوني،،

لاأرى سوى ذكريات أليمة رسمتها الأفكار في صورة أهدتها لي ،،

وأسمع همسات تدق ناقوس الشوق في قلبي،،

أقف على أحر من الجمر أنتظر أن تفك قيود الأسى عني ،،

كيف لا وقد غادرني بلا إستئذان كل من قال لي سأبقى معك للأبد ،،

أخبروا الأبد هذا أنه لاوجود له،وأنا في دوامة ضجيج الايام شعرت همسا خافتا في مسمعي ،،

همس يقول الى متى ستظلي غارقة في بحر اليأس المعتم ،،

أوَ ما آن الاوان كي تنسي مامضى وكان ،،

قلت أعطني جرعة نسيان لأعيش مابقي لي من زمان تحت ظلال الاطمئنان ،،

أمسك بيدي من ظلمة الضيق الى اوسع الطريق،،

انها قطرة امل كانت متخفية بين زوايا قلبي ،،

هيجت كياني وأثارت وجداني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.