تدوينات

رسائل من برنامج اللاعبون في النار

لقد حمل برنامج ماخفي اعظم ( اللاعبون في النار ) الذي يقدمه الاعلامي المبدع تامر المسحال على قناة الجزيره العديد من الرسائل المهمه والحساسة، رسائل للشعوب والانظمة والاعلاميين، رسائل وملاحظات ممكن الاستعانة بها لفهم حالات مشابهة تكررت في اكثر من مكان واكثر من دولة لكنها حملت نفس السيناريوهات والاهداف.

صناعة الارهاب..

هي حرفة تتقنها الانظمة الاستبدادية، وتسخرها لخدمتها وديمومتها، وتتفنن في تحريكها، فساعة تستخدمها ضد الاعداء والدول والانظمة الاخرى، وساعة اخرى تستخدمها ضد شعبها ومؤسساتها، وفي كل الحالات الهدف واحد.

جماعات العنف سواء الاسلامية او غيرها، قد تحتوي بين اعضائها اناس مخلصين دفعهم الغيرة على دينهم او وطنهم، او نتيجة ظلم عاشوه في بلادهم على يد انظمتهم، دفعهم للانتماء لهذه الجماعات، لكن بالنهاية هم مغرر بهم يؤدون الدور المطلوب منهم دون ادراك حقيقي لقيمة ونتائج هذا العمل.

تمزيق المجتمعات وتفتيتها احد ادوات الانظمة لبقائها وديمومتها، من خلال زرع الفتنه الطائفيه او العائليه او الطبقيه في جنبات المجتمع، ودعم طرف ضد طرف لازكاء الانقسام وابقاء جذوة العداء مشتعله، لينعم النظام بالعيش على المتناقضات، وهنا لابد للشعوب اعادة التفكير في الصراعات والخلافات المعلنه في عالمنا العربي والاسلامي وادراك حقيقة وواقع هذه الصراعات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق