تربويةتنمية بشرية

همومك سيطر عليها

همومك سيطر عليها

كثيرة هي الهموم والمشاعر السلبية التي تسيطر على حياتنا  لتكن تلك  الهموم بمثابة الامتحانات والاختبارات التي تزيد من تعقيد الحياة وشقائها ولا سيما مع هؤلاء الذين لا يتقون  فنون التعامل مع  الهموم  .

وكما هو الحال مع كثير من المواقف التي بحاجة إلى إدارة وفن في التعامل معها  فكذلك الحال الهموم فهي الأخرى لها منهجية وأسلوب وفن ودراية وحكمة في الخروج من مأزقها وتحويل تلك المحن إلى منح ألاهية والخروج منها بأقل الخسائر بل بإرباح  تجعلنا أكثر قوة وصلابة   .

فمن بساتين الشريعة الغراء ومن متون كتب التربية الحديثة نقطف بعض الثمار والورود ونستخلص بعض الأدوية الفعالة في تعاملنا مع الهموم التي تلاحق الكثيرين جبرا عنهم ، ولنحاول معا رسم معالم الخلاص من تلك المشاعر السلبية التي تسيطر على  كياننا وتتحكم في نهج الحياة وتؤثر على سيرها.

وفي هذه العجالة نضع بين يدكم بعض الآليات والنصائح واللفتات للتغلب على الهموم التي تسيطر على حياتنا سواء أكانت بسبب جلي أو خفي مستلهمين تلك النصائح  من نهج شريعتنا  الطاهرة  وسير  عظمائنا  وتجارب علمائنا  .

ويمكن إجمال فنون وطرق السيطرة على الهموم  بما يلي :

  • ثق بالله وتذكر إن الله إذا أحب عبدا ابتلاه
  • تذكر سير الأنبياء والصالحين .
  • فر إلى كتاب الله  كلما شعرت بالضيق
  • جالس الصالحين والايجابيين
  • اخرج الى المكان الذي يشعرك بالهدوء والراحة والإيمان
  • غير مكان جلوسك في البيت او خارجه  .
  • ابتعد عن السلبيين وأصحاب الأفكار الملوثة .
  • اشغل نفسك بأي يشي تحبه..كتاب تقراه .. لوحة ترسمها..مشاهدة برنامج هادف .
  • تذكر أن الانشغال بالهم لا يجلب إلا الهموم فقرر أن تتغير .
  • صارح من تحب وبث إليه همك لعلك تجعل من يداوي جروحك  .
  • انشغل بتحقيق أي هدف يرفع لديك هرمون السعادة ويشعر بالفخر
  • حارب الهموم بالابتسامة والصبر والإرادة والتحدي وتذكر أن الله معك
  • لا تنبش الماضي وذكرياته السيئة .

وأخيرا وليس آخرا..لكل من يريد أن يسيطر على همومه ويتغلب على المنغصات التي تعترض حياته فلينهل من أكاديمية سيدنا أيوب في الصبر ومن مدرسة يوسف بتحمل الظلم …ومن روعة سيرة محمد صلى الله عليه وسلم في تعامله مع أعدائه الذين آذوه وعذبوه…ومن سير الصحابة والتابعين والصالحين الذين  سجنوا لكلمة  واعدموا لفكرة  ولوحقوا لمبدأ..

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى