ثقافية، تربوية، اجتماعية، سياسية
دقت الساعة الثامنة صباحاً أجراسها  , والشمس مبتسمة تتسلل عبر نافذة السجن لتغزل خيوطها في جسمه لتعينه على النهوض من على البرش معلنةً يوم الحرية , تتسلل عبر جسمه وتصل الى ذاكرته تستنهض أيام ما قبل السجن وحضن أمه الدافئ , والأستيقاظ كل صباح على نسمات دافئة تحمل بين طياتها أصوات عائلته ورائحة أمه وصوت…
اقرأ أكثر...